1. Slot Online
  2. Judi Slot Online Jackpot Terbesar
  3. Daftar Situs Judi Slot Online Terpercaya
  4. Judi Slot Terpercaya
  5. Kumpulan Situs Judi QQ Online Terpercaya
  6. Slot Online Terbaru
  7. Situs Game Slot Online Terbaik
  8. Daftar Situs Judi Slot Online Gacor Gampang Menang 2022
  9. Situs Slot Deposit Pulsa dan Slot Online Terbaik
  10. Slot Hacker
  11. Situs Slot Online Terbaik
  12. Slot Gacor Gampang Menang
  13. Situs Judi Slot Online Gacor Terbaik 2022
  14. Situs Judi Slot Online Jackpot Terbesar
  15. Slot Online Terpercaya
  16. Game Slot Penghasil Uang
  17. Situs Slot Online Terbaik 2021
  18. Situs Slot Online Terbaik dan Terpercaya
  19. Situs Slot Terbaik
  20. Situs Judi Slot Terbaik Dan Terpercaya No 1
أخبار وطنية

إسقاط شرط الإجازة مطلب ضحايا خريجي مراكز تكوين المعلمات والمعلمين (سنتان من التكوين)

بقلم: خالد الاكرامي

في انتظار التوافق على نظام أساسي لوزارة التربية الوطنية و التعليم الأولي والرياضة ،تباعد في التصور واختلاف في الغايات بين ماتريده القواعد وما تزكيه المركزيات النقابية.
فشريحة هامة من نساء ورجال التعليم ،خريجي مراكز تكوين المعلمات والمعلمين (بكالوريا+سنتان من التكوين) مقصية من اجتياز مباريات مسلك الإدارة التربوي،التوجيه و التفتيش …..بسبب شرط الإجازة رغم التجربة التي تفوق 20سنة في ميدان التدريس مع العلم أن ولوج هذه المباريات تم حصرها في هيئة التدريس.
لذلك تطالب هذه الفئة من موظفي وزارة التربية الوطنية النقابات الممثلة في الحوار الحالي مع الوزارة الوصية بتحقيق مطلب هذه الشريحة المتمثل أساسا في إسقاط شرط الإجازة حتى تتمكن من اجتياز المباريات من باب تكافؤ الفرص ،كما أن هذا الأمر سيمكن من حل مشكل خارج السلم لفئة قابعة بالدرجة الأولى (أساتذة التعليم الابتدائي والاعدادي )دون أن يكلف الوزارة والحكومة سنتيما واحدا.
فهل النقابات تنصت لنبض القواعد وهمومها؟؟وهل الوزارة الوصية تنظر بعين المنطق لمطلب خريجي مراكز تكوين المعلمات والمعلمين الذي يتقاطع مع مطلب المقصيات والمقصيين من خارج السلم؟؟
أسئلة تطرحها الشغيلة التعليمية في خضم الحوار الجاري بين ممثيلهم والوزارة في انتظار صدور النظام الأساسي الجديد ..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى